١٠- أنتم ملح الأرض

إنجيل متى ٥ :١٣-١٦

١٣. «أَنْتُمْ مِلْحُ الأَرْضِ وَلَكِنْ إِنْ فَسَدَ الْمِلْحُ فَبِمَاذَا يُمَلَّحُ؟ لاَ يَصْلُحُ بَعْدُ لِشَيْءٍ إِلاَّ لأَنْ يُطْرَحَ خَارِجاً وَيُدَاسَ مِنَ النَّاسِ.

١٤. أَنْتُمْ نُورُ الْعَالَمِ. لاَ يُمْكِنُ أَنْ تُخْفَى مَدِينَةٌ مَوْضُوعَةٌ عَلَى جَبَلٍ

١٥. وَلاَ يُوقِدُونَ سِرَاجاً وَيَضَعُونَهُ تَحْتَ الْمِكْيَالِ بَلْ عَلَى الْمَنَارَةِ فَيُضِيءُ لِجَمِيعِ الَّذِينَ فِي الْبَيْتِ.

١٦. فَلْيُضِئْ نُورُكُمْ هَكَذَا قُدَّامَ النَّاسِ لِكَيْ يَرَوْا أَعْمَالَكُمُ الْحَسَنَةَ وَيُمَجِّدُوا أَبَاكُمُ الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ.

الرب يسوع حول الحديث من الضمير العام (طوبي للرحماء …) الي الضمير المخصص (أنتم ملح الأرض …..)

بما يعني رسالة مخصصة للتلاميذ

من هو المسيحي …. هو الشخص الذي يتشبه بشخص المسيح.

الضريبة التي يدفعها المسيحي لكي يتغير هي الضيقات و الإضطهاد.

الإمتيازات هي (يعاينون الله)

أن كلمة مسيحيين هي كلمة مثيرة للأهتمام، حرفيا هي تعني المتشبهون بالمسيح

وتعني نماذج مصغرة من المسيح وذكرت ثلاثة مرات فقط في الكتاب المقدس

مرتين استخدمها غير المؤمنيين إشارة منهم لأتباع يسوع المسيح

ومرة ذكرت من شخص مؤمن وهو بطرس في رسالة الاولى ٤: ١٦

ان تألم أحدكم لانه مسيحي. فعليه إلا يخجل. بل يمجد الله من أجل هذا الأسم

كيف يمكن للمؤمن أن يتشبه بالمسيح؟

يمكن للمؤمن ان تشبة بالمسيح من خلال أربعة أمور هامة

يكون ملح للأرض متى ٥: ١٣

يكون نور للعالم متى ٥: ١٤

يكون سراج منير متى ٥: ١٥

يكون مدينة موضوعة على جبل متى ٥: ١٦

١- ماذا يعنى أنتم ملح الأرض

يقول البعض أنه عندما قال يسوع أنتم ملح األارض قصد التالي: لقد عرف الرومان أن الكائن
البشري لايستطيع أن يعيش بدون ملح. فأرادوا أن يسيطروا على حياة الناس  افكانوا يدفعون أجر عبيدهم بمكدبات من المل

فقد كان يقول لتلاميذه: أنتم وحدكم ودون غيركم، أنتم المبد أ
المعطي للحياة الذي يحتاجه أهل هذا العالم.

ولن يكتشفوا هذه الحياة إلا إذا أخذوها منكم. تحتاجون أن تنزلوا إلى هناك
وتنشرون بينهم. ولكن نستخدم إيضا اللحم كما قصد يسوع، تحتاجون أن تنزلوا بينهم،

وتحتكوا بهم وتفركونهم. فليس بإمكانكم حفظ اللحم إلا إذا فركتم كونكم ملحا باللحم. ولن يمكنكم
أن تصبحوا المبد أ المعطي للحياة إذا بقيتم ملحا داخل المملحة. عليكم أن تخرجوا من المملحة
وأن تنتشروا بين هؤلاء الناس الذين هم بالخارج، الذين هم بأمس الحاجة إلى الحياة. ولكن
الإمكانية المرعبة إن كان هذا هو ما يقصده يسوع هو أن هؤلاء الناس ليس لديهم حياة.
والطريقة الوحيدة التي سيحصلون بها على الحياة هي من خلالكم فأنتم المبدأ الذي سيمنح
الحياة. أنتم وحدكم تشكلون الطريقة الوحيدة التي من خلالها سيكتشفون هذه الحياة الروحية.

توجد معاني أخرى محتملة، يقول البعض: أن الملح يجعلك تشعر بالعطش. فإن كنت فعلا مؤمنا
مملحا بملح، فسوف تجعل الناس يعطشسون إلى ما لديك، أي ستجعلهم يعطشون إلى الرب يسوع
المسيح نفسه.

وربما قصد يسوع شيئا كالتالي: عندما تضع ملحا على الجرح ، يسبب هذا ألما كبيرا جدا،
ولربما ما قصد يسوع قوله هو: إن كنتم حقا ملحا، أي إن كنتم مملوءين من البر وأنتم كذلك،
فبنعمة الله عندما تحتكون كأبرار بجروح الأخلاقية عند الناس فسوف يتألمون منكم وسوف يضهدونكم.

أَنْتُمْ مِلْحُ الأَرْضِ وَلَكِنْ إِنْ فَسَدَ الْمِلْحُ فَبِمَاذَا يُمَلَّحُ؟ لاَ يَصْلُحُ بَعْدُ لِشَيْءٍ إِلاَّ لأَنْ يُطْرَحَ خَارِجاً وَيُدَاسَ مِنَ النَّاسِ.

. فلتسأل نفسك هذا السؤال: “هل أنا ملحا ؟ أم أنا لا أصلح لشيء؟ يسوع يدعوك

أن تصبح واحدا من تلاميذه وأن تدعه يجعلك ملحا للأرض،.